الأحد، 7 فبراير 2010

تأمـلات في الحب

-رغبتك في زاهد فيك مذلة نفس ، وزهدك في راغب فيك نقصان حظ। (الإمام على كرم الله وجهه)
- لا يكفي أن تشعر أنك محبوب من الاخرين ، بل يجب أن تقدر مشاعر الأخرين نحوك।
-من لا يبالي بمشاعر الأخرين نحوه لا يستحق أن يحبه أحد।
- أغلب حكايات الحب بين الرجل والمرأة تبدأ بعبارة :(يا ريتني كنت عرفتك من زمان ) وتنتهي بعبارة :(يا ريتنا ماكنا عرفنا بعض)
- لا هزيمة في الحب ولا انتصار في انتقام من حبيب ، فالحب لا يعرف هزيمة او انتصار।
ليس كل من يسعى لإرضائك يحبك ، ولا كل من يقف في طريق أحلامك يكرهك ، فربما يكون العكس هو الصحيح।
- من يعجز عن حب ذاته يعجز عن حب الأخرين !
-ليس كل خفقان في القلب يسمى حب !
- هناك فارق كبير بين المشاعر الهادئة والمشاعر الصامتة ، وفارق أكبر بين الحب والبحث عن إرضاء الشهوات ।
- أسوأ من حب بلا جنس ، جنس بلا حب ! (أنيس منصور) ، والاسوء على الاطلاق من يسمي الجنس حب (أحمد فوزي)
- لا أجد سببا واحد لعدم حبك لي ، وحبك الشديد لغيري ، غير انها حماقة منك ، ولا أجد سببا لحزني على ذلك غير أنها حماقة مني।
قبل أن تحب عليك أن تتعلم كيف تحب ، وكيف تحكم على مشاعرك أنها حقا تحب !
- أن تدفن مشاعرك في قلبك أفضل من ان تعطيها لمن لا يستحقها ! (أنيس منصور)
- أحبك ولا أحترمك ، أحترمك ولا احبك ..........كيف يعقل هذا أو ذاك !
- الحب العذري هو الحب الوحيد الصادق بين الرجل والمرأة!
- لا يوجد انسان يحب بقلبه وأخر يحب بعقله ، بل يوجد انسان ضعيف امام شهوة ما وانسان اخر ضعيف أمام شهوة أخرى।
- سمعت كثيرا عن الح ، ولكنى لم أرَ له وجود في الحياة ، فالحقيقة المؤلمة أن الانسان لايحب الاخرين ، ولكنه يحب شهواته ورغباته أو أحلامه المتجسدة في الاخر ين...........كم أنت أناني أيها الانسان!
-يتعلق الانسان بالأمال والاحلام التي يحبها ، وبالتالي يشعر بالحب مع مصدر تحقيق الاحلام او مصدر السعادة والشهوات ، ولكن هل هذا هو الحب الحقيقي ؟!!
- يبدأ الاعجاب بقوة شديدة ثم تضعف قوته يوما بعد يوم حتى تتلاشى ، أما الحب فهو على النقيض من ذلك تماما !
- إذا أردت أن تحب أحد فانظر إلى مميزاته وتغاضى عن عيوبه ، وإذا أردت أن تكره أحد فافعل العكس !
- في كل مرة نحب فيها نتصور أننا قد وجدنا الحب الحقيقي ، وأنه لا حياة لنا بدون من نحب ، ثم نحب ثانية فنشعر بنفس الاحساس!
- المال والجمال يبحث كل منهما عن الاخر ، ولا أحد فيهما يبحث عن الحب الحقيقي أو عن الاخلاق!
- المرأة تفضل رجل بلا مال على مال بلا رجل ؛ غير صحيح ! ( أنيس منصور)
-ليست كثرة كلمات الحب دليل على الحب أو حتى على الاعجاب ، فالحب الحقيقي يصعب معه الكلام!
- لا تصدق كل من يقول لك أنه يحبك أو يتظاهر بذلك ، فالخداع بالحب من اسهل انواع الخداع!
- الإعجاب هو أدنى درجات الحب ، وأعلاها المودة والرحمة।
- الحب في هذا الزمان إمكانيات مادية وشوية فهلوة ، وليس مشاعر وأحاسيس!
- هل الحب نظرات أم كلمات أم أفعال أم إحساس!

هناك تعليقان (2):

  1. احيانا مبيكونش بعدنا عن حد بيحبنا بأيدنا , وساعات مبنقدرش حب حد لينا غصب عننا , يمكن لأننا مش شايفيين سبب تعلقهم بينا ويمكن بنقلق من حبهم لينا بلا هدف واضح , انا اقتناعى ان الحب علشان يكون صادق لابد ميكونش وراه اهداف بس دا حكم القلب مش العقل للأسف , ضحكنى جدا وصفك لبدايه الحب بين الرجل والمرأه بس لازم نضم دايما لرأينا كلمة فى بعض الاحيان علشان فى نسبه كبيره لا بتكون بدايتها بنفس الشكل ولا حتى النهايه ودا طبيعى لأختلاف الشخصيات والوقائع , احبك ولا احترمك شىء مش معقول وغير محتمل اما الأحترام بلا حب ممكن يكون جايز علي بعض الناس وفى بعض الحالات لأننا ممكن نحترم ناس كتيره جدا لكن دا مش شرط اننا بنحبهم او معجبين بطريقة حياتهم بس علي الاقل بنقدرهم , ممكن يكون الانسان أنانى لكنه دايما بيدور علي الشىء اللي بيكمله اعتقاد منه انه ممكن يصبح فى يوم انسان يملك كل شىء او انسان كامل والكمال لله وحده , وبالنسبه لعدم وجود الحب فى الحياه اعتقد بختلف معاك جدا لأن فى مليون صوره بتنور طريقنا فى الحياه بالحب , واخيرا ردا علي السؤال فأعتقد ان الحب يبدأ بالاحساس وتتوجه الافعال ونحافظ عليه بالافصاح احيانا ببعض الكلمات
    عجبنى الموضوع فعلا وانت نظمته بطريقه هايله وساندت افكارك بمقتطفات من كتابات اروع الكتاب
    مدونه جديده لكن بدايه قوية, وربنا يوفقك دايما
    خالص تحياتى

    ردحذف
  2. بداية أرحب بك واتفق معك في أن الحب الحقيقي الصادق هو الذي يخلو من الاهداف ، وانا لم انكر وجود الحب لأنه لابد ان يكون مجودا بالفعل فهذا من سنن الله في خلقه ولكني اختلف مع من يسمون كل مشاعر يشعرون بها حب وهذا شائع جدا في هذه الأيام فالحب الحقيقي شئ نادر او قليل الوجود ، وللاسف بعض الحب يكون وهم وبعضه حالة من حالات التمرد او الكبت او حتى الاعجاب واحيانا يكون الحب بهدف المصلحة والانانية.....واعتقد ان الحب الحقيقي هو الذي ينشأ تلقائيا ودون اهداف او اسباب معينة ، وبالمناسبة انا حريص دائما ان استخدم كلمات مثل ( البعض ، في بعض الاحيان ، غالبا ، دائما) ولا احب ابدا تعميم كلامي على الجميع لأن الناس بطبيعة الحال مختلفين ، ولكن يبدو انه لم يحالفني التوفيق في التعبير عن بعض الافكار، وعلي مراعاة المزيد من الدقة في اختيار الكلمات التي استخدمها ، واحب ايضا ان اقول ان هذه الافكار مجرد اجتهادات شخصية ، وبالتالي فمن الوارد أن يتغير رأيي في بعض الاشياء بعد فترة من الزمن، ولكني احاول دائما ان اكون موضوعيا ومحايدا.

    ردحذف